مع أن حالة عدم تحمّل الطعام شائعة جداً ومعروفة في العالم الغربي، إلا أن انتشارها في منطقة الشرق الأوسط ما زال غير واضح تماماً.

مع ذلك، نرى أن نسبة الوعي بحساسية الطعام تزداد في دول الخليج العربي، لا سيّما في أوساط السيدات والناشئين.  ويعود ذلك إلى الارتفاع الملحوظ في نسبة الأطفال والرضّع الذين يعانون بشكل أساسي من الحساسية للحليب المركّب (اللاكتوز)، والتي باتت تشمل مكونات أخرى في الطعام.

ومن عوامل انتشار هذه الظاهرة، ازدهار السياحة، لا سيّما في دولة الإمارات العربية المتحدة، التي تستقبل أعداداً هائلة من السياح من جميع أنحاء العالم. وعلى المؤسسات الغذائية التشدّد في أنظمتها المتعلقة بالأطعمة التي تسبب الحساسية، إذ يعاني كثير من السياح من الحساسية للطعام.

بالإضافة إلى ذلك، تفيد أحدث التوجهات في عالم المشروبات لسنة 2016، بأن المقيمين في الخليج يزدادون وعياً بأهمية تناول الأطعمة الصحية، والحاجة إلى اتباع عادات غذائية صحية في نمط حياتهم. وفيما يزداد وعيهم الصحي، وبالتالي سيزدادون وعياً بحالة عدم تحمّل الطعام.

لمزيد من المعلومات عن الأطعمة المسببة للحساسية والحالات الشائعة لعدم تحمّل الطعام، راجعوا المقال المنشور على موقع BBC منطقة الشرق الأوسط  بعنوان "هل تعاني من عدم تحمّل الطعام؟"

The rise of food intolerance in the middle east

 

التعامل مع حساسيات الطعام

لا بد من التعامل مع الضيوف الذين يعانون عدم تحمّل الطعام، ومع أن طلباتهم قد تكون صعبة أحياناً، إلا أنك ستكتسب عملاء أوفياء عندما تهتم بهم وبتلبية أذواقهم.

يجد العديد من المطاعم صعوبة في التعامل مع الطلبيات الخاصة والتغييرات في قوائم الطعام، لا سيما خلال المواسم التي يشتد فيها ضغط العمل. وفي مثل هذه المناسبات، بوسعك إضافة ملحوظة إلى قائمة الطعام التي تقدّمها في المطعم.

والطريقة الأسهل للتكيف مع عدم قدرة بعض الضيوف على تحمّل أطعمة معينة هي إضافة خيار أو خيارَين واضحَين لأطباق خالية من الجلوتين، ومن مشتقات الألبان، واللحم. اطلب من ضيوفك تزويدك بآرائهم حول الأطباق الجديدة، لمعرفة ما يفضلونه، وكيفية تحسين قائمة طعامك لتتلائم مع احتياجاتهم.

تجدر الإشارة إلى أنه من مسؤولية ضيوف المطعم إبلاغك بأنهم يعانون الحساسية، أو عدم القدرة على تحمل بعض الأغذية، والسؤال عمّ إن كانت أطباقك تحتوي مكونات قد تتسبب لهم بمشاكل صحية. مع ذلك، من المهم أيضاً أن يدرك طاقم ندلاء المطعم مخاطر الحساسية وعدم القدرة على تحمّل الطعام، ويعرفوا مكونات كل طبق.

وعليك أيضاً إبقاء طاقم طهاتك على اطلاع على هذه الحالات الصحية، بالإضافة إلى تدريبهم على إعداد الأغذية الآمنة، وبذلك تضمن تلبية مطعمك جميع الاحتياجات.

 

 

Continue

إنشاء حساب

Title

Bullet Point text