تُعتبر المحافظة على نسبة أرباح بوفيهات الإفطار من أكبر التحديات التي قد تواجهها في شهر رمضان، لأن عليك تحقيق التوازن بين احتياجات روّاد المطاعم المتلهفين لإشباع جوعهم بأشهى الأطباق وبين توقعات الشركة حول التكلفة والمردود. إليك بعض النصائح التي قد تساعدك على الحد من التكاليف.

أولاً، احتسب تكلفة الحصة الواحدة من كل طبق تقدمه. يمكنك بعدئذ وضع الأطباق الأقل كلفة عند مقدمة البوفيه، والأطباق الأعلى كلفة عند نهايته.

غالباً ما تحقق المشروبات الغازية انخفاضاً في هوامش الربح، لذلك ننصحك باختيار مشروب أكثر فعالية من حيث التكلفة، مثل ليبتون شاي مثلّج طازج. باتّباع هذه الطريقة، ستتمكن من تحقيق نسبة عائدات أعلى فيما يستمتع روّاد مطعمك بمشروب منعش، وقليل السكر، وصحي أيضاً.

من المهم جداً أن يشرب الصائمون بعض السوائل عند الإفطار ليحافظ الجسم على ترطيبه. بالتالي، يمكنك تشجيعهم على ذلك من خلال تقديم مجموعة واسعة من المشروبات الاستثنائية، مثل مشروب ڨيمتو التقليدي بلمسة صحية. اطّلع على وصفة شاي ڨيمتي المثلج لدينا ووصفات أخرى للشاي المثلج التي يمكنك إضافتها إلى قائمتك في رمضان

يمكنك خفض نسبة هدر الطعام والتكاليف في آنٍ معاً بطريقة سهلة تقوم على اعتماد أطباق أصغر حجماً. فعندما تقدّم أطباقاً كبيرة الحجم لضيوفك، سيملؤونها على الأرجح بالكمية التي تتسع لها، ما يحتّم عليك تزويد كمية أكبر من الطعام، ويؤدي إلى ارتفاع نسبة الهدر، بما أنه غالباً ما يتعذر على روّاد المطاعم إنهاء الحصص الكبيرة بالكامل.

ومن الناحية الصحية، يساهم استخدام الأطباق الصغيرة الحجم في مساعدة روّاد المطاعم على عدم الإفراط في الأكل. فبدلاً من إنهاء طبقهم بالكامل، سيفكرون ملياً قبل العودة إلى البوفيه ليتأكدوا من أنهم فعلاً ما زالوا يشعرون بالجوع.

حضر أطباقاً تحتوي على قطع لحم كلفتها أقل. على سبيل المثال، تُعتبر أفخاذ الدجاج وأكتاف الضأن أقل كلفة من صدر الدجاج وأفخاذ الضأن، لكنها لا تختلف بالطعم أو النكهة.

لا تتردّد في استخدام المنتجات التي تسهل عملك. لقد صمم خبراؤنا في الطهي مجموعة مكونات من كنور، تضفي توازن نكهات لا مثيل له. ماذا بعد؟ أصبحت الآن كل أطباقك جاهزة في غضون بضع دقائق، ما يساعدك على توفير وقتك القيّم في المطبخ.

تُعد المازة من الأطباق المكلفة نسبياً في التحضير. وإذا تمكنت من الحد منها، فستوفر المال وتحافظ على تقديم الجودة بدلاً من الكمية. وعندما تقلل من خيارات المازة، ستفسح المجال أمام ضيوفك للتفكير في الأطباق الرئيسية بتكلفتها المعقولة.

إنّ تطبيق هذه الأساليب الأساسية الفعالة من حيث التكلفة سيساعدك وفريقك على تحضير أطباق من العمر في رمضان، والمحافظة في الوقت عينه على نسبة الأرباح.