يستوحي خبراء الطهو والمطاعم في منطقة الشرق الأوسط من المذاق الأصلي الذي تمنحه المأكولات الشعبية. انظروا فحسب إلى الانتشار الجنوني لحافلات الطعام في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي المملكة العربية السعودية، وغيرهما من الدول

حتى أن جوائز "ميشلان" اعترفت بأهمية المأكولات الشعبية، وخصّصت فئة لها وأضافتها إلى دليل هونغ كونغ 2016 من أجل استعراض مشهد المطبخ المحلي.

يستمد الطهاة أفكارهم من المكوّنات وتقاليد الطبخ البعيدة عن المألوف، ومن المذاق الأصلي للمأكولات. أما محبو تناول الطعام في الخارج، فيعشقون المأكولات الشعبية لأنها تمنحهم مذاقاً مألوفاً تم إعداده بطرق مبتكرة.

مثلاً، وصفة الدجاج المقلي على الطريقة العربية - يقدّم الشيف المشهور جيمس والترز طبقاً يمزج بين الدجاج المقلي على الطريقة الجنوبية مع مخيض اللبن، وبين نكهات من منطقة الشرق الأوسط. والنتيجة طبق دجاج حلال مقلي مع صلصة الطحينة، وصوص التشيلي الأخضر، والبقدونس، ملفوف برغيف من الخبز.

لا ادّعاء في المأكولات الشعبية، إنها بسيطة وتدخل القلب من دون استئذان. لذلك، تُعتبر مثالية للفعاليات التي يتم تنظيمها في الهواء الطلق. لماذا لا تُحضر أفضل عناصر المأكولات الشعبية إلى فعالية الغداء التي تنظّمها في الهواء الطلق، أو إلى المؤتمرات، أو إلى برانش يوم الجمعة، أو إلى أي فعالية أخرى تقيمها في الهواء الطلق؟ أو يمكنك ربّما أن تضيف قسم "المأكولات الشعبية المفضّلة" إلى لائحة طعامك. حضّرنا لك بعض الأفكار من المأكولات الشعبية لتضيفها إلى لائحة الطعام كمرحلة أولية.

 

هل لديك أي نصائح أو أفكار عن وصفات لكي تشاركها مع طهاة آخرين حول موضوع المأكولات الشعبية؟ شاركنا بها على صفحتنا على فيسبوك! إذا استعنّا بنصائحك أو بوصفتك، سنقدّم لك مجموعة من السكاكين المخصّصة لخبراء الطهاة

Continue

إنشاء حساب

Title

Bullet Point text